أرشيف الكاتب

Ethad El Maraa 51

بلاغ اتحادبلاغ اتحاد     بيان الإتحاد العربي للمرأة المتخصصة فرع المغرب حول اغتصاب فتاة بحافلة في مدينة الدار البيضاء ببالغ الحزن و قلق عميق تابع، ويتابع، الإتحاد العربي للمرأة المتخصصة فرع المغرب،مشاهد مقززة لشريط فيديو تم انتشاره على مواقع التواصل الاجتماعية و تداولته كل منابر الشبكة العنكبوتية ،حيث يظهر تعرض فتاة مغربية  بمدينة الدار البيضاء لاعتداء جنسي شنيع  جماعي وبشكل مقرف، من قِبل عدد من الجناة القاصرين، وذلك على متن حافلة لم يستطع أي أحد من الركاب  التدخل لإيقاف هدا العنف الجسدي و النفسي.   وعلى إثره يدين الإتحاد العربي للمرأة المتخصصة فرع المغرب ، بأقصى العبارات وأقواها، هذه الجريمة الشنعاء في حق تلك الفتاة ، فإنه يحيي الرفض العارم الذي واجهها به المجتمع المغربي، ويستنكر، بالمقابل، بعض الأصوات النشاز التي حاولت يائسة تبرير الحادث بمبررات تضاهي الجريمة في فظاعتها.   علاوة على دلك، فإن الإتحاد العربي للمرأة المتخصصة فرع المغرب يطالب، بإصرار شديد، السلطات المعنية والمختصة بتعميق التحقيق في هذا الملف، وكشف جميع تفاصيله وحيثياته للرأي العام، وترتيب المسؤوليات وإنزال أشد العقوبات المقررة قانونا على كل من ثبت تورطه بأي شكل من الأشكال، وكذا اتخاذ التدابير اللازمة لتوفير الحماية للفتاة الضحية وتمكينها من الحق في مواكبة طبية وفي مساعدة اجتماعية وقضائية.   وبذات الصدد، فإن الإتحاد العربي للمرأة المتخصصة فرع المغرب ، يدق ناقوس الخطر حول تنامي  ظاهرة العنف  بجميع أشكاله بفضائنا العام عموما، وحول تأنيث التعرض للاعتداء على وجه الخصوص، مما تٌطرح معه بإلحاح شديد قضايا ومسؤوليات مشتركة ومن مواقع متعددة، سياسية، تعليمية، ثقافية، قيمية، أمنية، تشريعية، قضائية، مدنية، إعلامية، جنائية واجتماعية، تسائل مجتمعنا المغربي من حيث مداخل معالجة أعطابه، و إعداد التدابير و الإجراءات اللازمة بما يحفظ تماسك النسيج المجتمعي ويؤمن سلامة المواطنين.   وبذات المناسبة المؤلمة، فإن الإتحاد العربي للمرأة المتخصصة فرع المغرب وهو يتوقف عند  خط أحمر بخطر تنامي العنف وتعدد أشكاله ضد النساء، فإنه يطالب، بقوة، ضرورة إخراج القوانين المتصلة به، ومنها قانون محاربة العنف ضد النساء الذي ما زال عالقا و لم يتم إخراجه حيز التنفيد ، وكذا بتطوير وسائل وأدوات الوقاية منه،  وتوفير إمكانيات إعادة تأهيل الضحايا، مع ما يقتضيه الأمر من إشراك الهيئات  النسائية والحقوقية.     حسناء شهابي رئيسة الفرع بلاغ اتحاد